موقع الحبر

تونس: تشديد الحكم بالسجن إلى خمس سنوات بحق صحافي في إذاعة “موزاييك أف أم” نشر معلومات أمنية

0 4

تونس: شددت محكمة استئناف تونسية الحكم بالسجن من سنة إلى خمس سنوات في حق صحافي يعمل في محطة إذاعية خاصة نشر معلومات امنية، على ما افاد محاميه وكالة فرانس برس الثلاثاء.
خليفة القاسمي هو مراسل لإذاعة “موزاييك إف إم” الخاصة الأكثر متابعة في تونس وحوكم بتهمة “إفشاء عمدا إحدى المعلومات المتعلقة بعمليات الاعتراض أو الاختراق أو المراقبة السمعية البصرية أو المعطيات” على ما أفاد المحامي رحالي الجلالي.
حُكم على القاسمي في البداية بالسجن لمدة عام واحد في تشرين الثاني/نوفمبر 2022 واستأنف الحكم وهو حاليًا مُفرج عنه بكفالة، وفقًا لمحاميه.
وقالت أميرة محمد نائبة نقيب الصحافيين التونسيين لفرانس برس إن “هذا هو أقسى حكم تصدره المحاكم التونسية بحق صحافي”.
وتابعت “إنه انجراف خطير للسلطة واعتداء صارخ على حرية الصحافة”.

https://www.facebook.com/watch/?ref=external&v=1618640415270507
كما حُكم في القضية ذاتها على شرطي أدين بتقديم معلومات للصحافي، بالسجن 10 سنوات في الاستئناف. وكان قد حُكم عليه بالسجن ثلاث سنوات أمام محكمة البداية.

أعتقل القاسمي وسجن لمدة أسبوع في آذار/مارس 2022 بعد أن نشر موقع راديو “موزاييك إف أم” معلومات تتعلق بتفكيك “خلية إرهابية” واعتقال أفرادها.
وشددت الأحكام الصادرة بحق الشرطي والصحافي بموجب قانون مكافحة الإرهاب.
وانتقدت عدة منظمات غير حكومية محلية ودولية “الانتكاسة” في الحريات في تونس منذ تولي الرئيس قيس سعيّد السلطات الكاملة في 25 تموز/يوليو 2021.
(أ ف ب)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.